-->
U3F1ZWV6ZTMwMDc3NzE0MDA4X0FjdGl2YXRpb24zNDA3MzkwMDIyMDA=
recent
أخبار ساخنة

قصة السكران والنادل

في بعض الأحيان نجد في القصص والروايات القصيرة عبر وحكم تساعدنا  في حياتنا اليومية ، وتترك لنا أثراً جميلاً لــلإدراك والتمعن ، في هذا السياق أقدم لـك قصة السكران والنادل التي من خلالها سوف تخرج منها بعدة فوائـد .. قراءة ممتــعة.

قصة السكران والنادل



تراهن أحد السكارى مع نادل النادي ...
 قال السكران للنادل : ماذا لو تبوّلت في ذلك الكأس البعيد، بحيث لاتخرج أي قطرة بول خارج الكـأس!!، تعجب النادل وقال مستهزءاً : لا أظن ذلك!.
 فقال السكران : أتراهن بـ 300 دولار على أن لا أضيع قطرة بول واحدة خارج ذلك الكأس البعيد؟.
فردّ النادل ضاحكاً : نعم أقبل رهانك.

حينها سكت السكران مدة من الوقت و لفت أنظاره كلها نحو ذلك الكأس البعيد ..وظلّ مركزاً جداَ! ...بدا كأنه يُوقِف قنبلة!!.
ثم صاح عالياً و بدأ يتبوّل يميناً وشمالاً وفي كل مكان، حتى وجه النادل لم يسلم من بوله!!؟ ..ولكن لم تدخل قطرة بول واحدة داخل ذلك الكأس !!.
ففرح النادل بكسب الرهان وقال له : لقد هزمتك ، اعطيني مااتفقنا عليه (300 دولار).

انفجر السكران بالضحك لمدة طويلة ثم قال له : لحظة لأوتيك بالمال
فذهب إلى طاولة بيلياردو غير بعيدة عـن مكانهما
ثم رجع بالمال وهو مازال يضحك ، ووجهه مغمور بالسعادة ..فتعجب النادل من ضحكه!!؟ سأله عن سر سعادته مع أنه خسر الرهان !؟.

قال له السكـران : لقد تراهنت مع لاعبي طاولة البيلياردو على أن أتبوّل على وجه النادل بـ 1000 دولار، وها انا فائز بـ 700 دولار. ههههههه.


قصة السكران والنادل





  مارأيـك في القصة ؟ 










الاسمبريد إلكترونيرسالة